اخبار رئيسية

العراق قد يدرس التحوّط في جزء من إنتاجه النفطي الخام لحماية الإيرادات الحكومية

بغداد- كهرمانة نيوز 29 / 05 / 2017 

قالت شركة تسويق النفط العراقية (سومو)، إن العراق قد يدرس التحوط في جزء من إنتاجه النفطي الخام كوسيلة لحماية الإيرادات الحكومية في مواجهة مخاطر تقلب أسعار الخام.
وأكد فلاح العامري رئيس شركة سومو مندوب العراق لدى منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في تصريح صحفي إطلعت عليه (كهرمانة نيوز)، من ضمن إستراتيجيتنا في المستقبل أننا قد ندرس التحوط لجزء من الخام العراقي، وسومو تقترح فكرة في الوقت الحالي ولم تتم دراستها بعد.
وتابع، وليس من الواضح نوع التحوط الذي قد تدرسه سومو ، وتسعى بعض المؤسسات، مثل بيمكس التي تحتكر النفط في المكسيك، لضمان بيع النفط بسعر ثابت ومضمون طوال العام بينما يتحوط آخرون مثل شل وبي.بي في مبيعاتهم ضد تقلب أسعار النفط في الأجل القصير.
وبين، ويساعد التحوط في الأجل القصير على الحد من التقلبات السعرية بين وقت توقيع عقود بيع النفط ووقت التسليم وسداد القيمة.
وأضاف العامري، هناك الكثير من المتطلبات التي يجب تنفيذها أولا وهي الحاجة إلى دراسة التحوط جيدا وتدريب أشخاص والحاجة إلى معرفة أفضل الشركات العاملة في التحوط.. ما زلنا لا نفهم عملية التحوط بشكل كامل.
ونوّه الى، أنه ليس من المؤكد أن العراق سيتبنى ممارسات التحوط.

المزيد من الأخبار