أمن

الدفاع توقف خطط تسليح وإعادة تأهيل القوات الأمنية بسبب ضعف التخصيصات المالية

بغداد- كهرمانة نيوز 11 / 01 / 2018 

كشفت لجنة الأمن والدفاع النيابية، عن إيقاف وزارة الدفاع جميع خطط التسليح وإعادة تأهيل القوات الأمنية بسبب ضعف التخصيصات المالية، مشيرة إلى، إن مخصصات الوزارة والبالغة 600 مليون دولار لا تكفي لإبرام أي عقود تسليح.

وقال عضو اللجنة إسكندر وتوت في تصريح صحفي إطلعت عليه (كهرمانة نيوز)، إن عدم إقرار موازنة العام الحالي أوقفت جميع الخطط لإعادة تسليح وتأهيل القوات الأمنية وتطوير المعدات ولاسيما في وزارة الدفاع.

 وأضاف وتوت، إن المخصصات المالية لوزارة الدفاع والبالغة نحو 600 مليون دولار لا تكفي لإبرام أي عقود تسليح أو تحديث للمعدات الحربية التي تضررت جراء العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش الإرهابي خلال العامين الماضيين.

وأكد وتوت، إن جميع الجيوش القوات تخضع لإعادة تأهيل وتدريب وتجهيز بعد إنتهاء المعارك الّا أن عدم وجود مخصصات مالية يحرم القوات المسلحة من التطور وشراء أسلحة حديثة تتناسب مع المخاطر المحدقة بالعراق.

المزيد من الأخبار